ما هي شاشة العرض التقديمي اللاسلكية؟

شاشة العرض التقديمي اللاسلكية هي شاشة بخاصية توصيل داخلي تستخدم للعروض التقديمية والمشاركة. إن هذه الشاشات مصممة لكي تؤدي نفس عمل أنظمة العروض التقديمية اللاسلكية ولكنها تقدم نفس إمكانيات التوصيل والمشاركة في نظام واحد متكامل.  تشمل استخدامات هذه الشاشات غرف الاجتماعات والتدريب والفصول الدراسية وشاشات العروض التجارية والاتصالات المكتبية.

يمكنك معرفة المزيد عن شاشات العرض التقديمي اللاسلكية ووظائفها في هذا المقال أو مراجعة حلول ViewSonic. اضغط هنا.

يمكن الجلوس في اجتماع والاستماع إلى مقدمين متصلين ببعضهم البعض و يمكن أن يؤدي إلى إضاعة الكثير من الوقت. ونظراً لأن الاجتماعات تستنزف الكثير من الوقت بالفعل فمن الضروري الحد من الوقت الضائع (وتعطيل العمل الناتج عن ذلك).

تشمل الخيارات الموجودة بالفعل كل من أجهزة العرض و اللوحات التعليمية التفاعلية وأنظمة العرض التقديمي اللاسلكية المعقدة ولكن بعض الحالات تحتاج إلى جهاز أكثر بساطة – ولكنه ذكي – في شكل شاشة عرض تقديمي لاسلكية.

ما هي شاشة العرض التقديمي اللاسلكية؟

إن شاشة العرض التقديمي اللاسلكية هي نظام عرض تقديمي متكامل يتضمن إمكانية توصيل بسيطة باللاسلكي وخاصة مشاركة الشاشة مع شاشة مدمجة متعددة الوسائط. وغرض هذه الشاشات هو جعل مشاركة المحتوى أسهل من دون أسلاك وتوقف للخدمة بسبب مصادر التحويل.

يجب أن تحتوي شاشة العرض التقديمي اللاسلكي كذلك على إمكانية مشاركة عدة شاشات في   الوقت نفسه – من مواقع مختلفة – مما يسمح بتعاون أسهل أثناء الاجتماعات والعروض التقديمية.  يجب أن تدعم هذه الشاشات كذلك ملحقات الاجتماعات عبر الإنترنت في شكل كاميرات و ميكروفونات.

كيف تختلف شاشة العرض التقديمي اللاسلكية عن نظام شاشة العرض التقديمي اللاسلكي؟

يعتبر نظام العرض التقديمي اللاسلكي بمثابة خيار مكون مادي لدمج عدة أجهزة أخرى في نظام لاسلكي.  عادة ما يكون عبارة عن صندوق يصل بعض الشاشات القائمة بذاتها وأجهزة التوجيه اللاسلكي والكاميرات و الميكروفونات وغيرها من الملحقات الضرورية الأخرى بشكل مادي.

تتطلب الشاشات القياسية بدون خاصية التوصيل اللاسلكي المدمج استخدام  مفاتيح إلكترونية خارجية لتوصيل الأجهزة الجديدة وهي المشكلة التي عالجتها شاشات العرض التقديمي اللاسلكية من خلال السماح لمستخدمين محددين بالتوصيل تلقائيًا من خلال تطبيق.

What Is a Wireless Presentation Display - Multi-screen casting

لماذا تستخدم شاشة العرض التقديمي اللاسلكية؟

تلمع شاشات العرض التقديمي اللاسلكية في الحالات التي يتم توصيل جهاز أو أكثر بنفس الشاشة التي يتم مشاركتها.  يجعل هذا الجهاز التوصيل اللاسلكي سهلًا من أي مكان في الغرفة ويسهل من عملية تبديل الشاشات من دون قطع العرض التقديمي مما يعتبر    امراً مهماً لفرق العمل التي تتقابل وتتعاون بشكل متكرر.

بالإضافة إلى خصوصية التوصيل اللاسلكي فإن شاشة العرض التقديمي اللاسلكية تجعل الأمورأسهل على متخصصي تكنولوجيا المعلومات لإدارة الأجهزة.   تعتبر هذه الأجهزة ملائمة بشكل خاص في المنظمات الكبيرة حيث يمكن لمدير تكنولوجيا المعلومات تغييرالإعدادات ومشاركة المحتوى بشكل مباشر على شاشة الاتصال بدلًا من حل كل مشكلة بشكل يدوي.

كما تلبي شاشات العرض التقديمي اللاسلكية احتياجات محددة بين أجهزة العرض و اللوحات التعليمية التفاعلية على الرغم من أن جميعها تعتبر شاشات مخصصة لحالات معينة.

في الوقت الذي تعتبر فيه التكلفة الأولية لأجهزة العرض أقل ولكن التكلفة الإجمالية لملكيتها تكون أكبر من الشاشات المسطحة التقليدية بسبب الحاجة إلى إجراء عمليات صيانة منتظمة ووجود عدد كبير من الأجزاء المتحركة التي قد تتعرض للكسر (مثل المراوح). كما أنه إذا لم تكن تستخدم جهاز عرض ثابت بخاصية لاسلكي مدمجة فإن هناك احتمال كبير بأنك ستضطر إلى قضاء بعض الوقت لمعايرة الجهاز في كل مرة تقوم باستخدامه فيها.

وعلى الجانب الآخر فإن اللوحات التعليمية التفاعلية متطورة أكثر – وأعلى في السعر – وذلك لأنها تستغل مميزات الشاشة المسطحة وتضيف خاصية شاشة اللمس إلي اللوحات التعليمية الرقمية.  مع ذلك ان  الوظائف الإضافية قد لا تكون ضرورية أو قد تتعارض مع الاستخدام المنتظم للشاشة. إن استخدام شاشة لمس يتطلب كذلك الاقتراب منها بشكل كبير كما يحجب الكثير من زوايا المشاهدة في حالة فرق العمل الكبيرة.

ولكن الأمر الأساسي، مع كل ذلك، هو خيار الجهاز الواحد اللاسلكي التي تقدمه شاشات العرض التقديمي اللاسلكية. حيث تسمح هذه الشاشات كنظام مبسط و متكامل لعدة مستخدمين بالاتصال بسلاسة ومشاركة المحتوى من أجهزتهم وعدم الحاجة إلى إضاعة الوقت في الأسلاك المشتركة وهو الأمر الذي يناسب غرف الاجتماعات الحديثة.

What Is a Wireless Presentation Display - Remote Meeting

الاستخدامات الشائعة لشاشات العرض التقديمي اللاسلكية

كأحد الأجهزة المتعددة المتاحة فمن المهم معرفة متى تكون شاشة العرض اللاسلكية أفضل خيار لك بالفعل.  من المؤكد أن التوصيل ومشاركة الشاشة بسهولة وجودة الصورة مع النظام المتكامل بسعر معقول فإن كل ذلك سيكون مفيدًا للعديد من فرق العمل

  • تعتبر غرف الاجتماعات والمؤتمرات وقاعات الاجتماعات الصغيرة أكثر الخيارات التي يمكن ترشيحها للحصول على شاشة متصلة لاسلكيًا. وتعتبر هذه الخيارات حلاً ثالياً للعروض التقديمية والتعاون من الأجهزة الفردية وخاصة عند مشاركة عدد من الشاشات في   الوقت نفسه. ونظراً لأن معظم الاجتماعات تتم أثناء وجود جميع المشاركين في أماكنهم فإن استخدام شاشة لمس كبيرة لن يكون امراً ضروريًا للغاية.
  • غرف التدريب والتي يمكنها استخدام إمكانية التوصيل المشتركة ومشاركة الشاشة بين شاشات العرض التقديمي اللاسلكية وخاصة في حالات بث الشاشة من الجانبين. حتى في حالة عدم قدرة المدرب على مشاهدة الشاشة الرئيسية سوف يمكنه مشاركة شاشته مع الجميع بالضغط على زر واحد. فكلما زاد حجم مكان التدريب – أو المدرسة –   يحتاج إلى استخدام عدة شاشات عرض تقديمي لاسلكية في نفس الوقت.
  • الفصول الدراسية الصغيرة و متوسطة الحجم والتي تعتبر اماكناً جيدة لاستخدام شاشة مقدمة الفصل الدراسي مثل هذه.  تعمل هذه الشاشات بشكل خاص عندما تكون الدروس في شكل محاضرات وخاصة في مرحلة التعليم الثانوي أو كأحد بدائل أجهزة عرض الفصول الدراسية.
  • شاشة العروض التجارية والتي تستخدم في منافذ بيع التجزئة والاماكن العامة وقد كانت أحد الوظائف الأصلية للشاشات كبيرة الحجم مثل شاشات العرض التقديمي اللاسلكية.  تتميز الشاشات اللاسلكية بميزة إضافية تتمثل في تقليل الحاجة إلى أسلاك البيانات وغيرها من متطلبات البنية التحتية الضرروية. لذلك حافظ على تحديث شاشاتك من خلال مصدر طاقة فقط.
  • التواصل المكتبي وهو الاستخدام الأحدث للشاشات الرقمية ولكنه يتضمن الكثير من المزايا كذلك.  وجود شاشات ديناميكية وعالية الجودة في مكتبك يعد طريقة رائعة  لتحسين التواصل الداخلي ومشاركة الموظفين في العمل. يمكنك معرفة المزيد عن تحسين التواصل من خلال الإشارات الرقمية من هنا.

متى لا تستخدم شاشة العرض التقديمي اللاسلكية؟

تعتبر شاشات العرض التقديمي اللاسلكية إضافة رائعة للعروض التقديمي ما لم يكن هناك خيارًا أفضل.

  • المساحات التعاونية الصغيرة جدًا، مثل قاعات الاجتماعات الصغيرة التي تضم شخصين ولا تحتاج إلى عرض كبير مشترك. يمكن لجهاز عرض بحجم معقول أكثر سواء كان على الطاولة أو مثبتًا على الحائط أن يقوم بالمهمة على أكمل وجه. فالحجم الأكبر ليس هو الخيار الأفصل دوماً، لذا تأكد من اختيار الجهاز المناسب وفقًا للمساحة المتوفرة.
  • المساحات الكبيرة مثل قاعات المحاضرات أو دور العرض قد لا تتناسب مع الحجم الثابت لشاشة العرض المسطحة . قد يكون جهاز العرض الذي يتضمن عدد وحدات لومن أكثر والذي يمكنه إنتاج صور أكبر خيارًا أفضل للمساحات الكبيرة وعدد المشاهدين الكبير.
  • العروض التقديمية التفاعلية مثل العصف الذهني المتكرر أو الدروس فإنها تتطلب عادة مساراً مباشراً أكثر نحو إضافة تعليقات توضيحية والتلاعب بالأشياء على الشاشة. عندما يكون من الضروري التفاعل بانتظام مع المحتوى المعروض، فإن اللوحات التعليمية التفاعلية تكون خيارًا أفضل.

أفكار نهائية

اعرف المزيد حول حل العرض التقديمي اللاسلكي ViewSonic CDE7520. أو يمكنك الحصول على اجتماعات فعّالة من هنا.